صالح برانسي

ولد في الطيبة* عاش المعاناة التي عاشها شعبنا بأنواعها جميعاً حيث صودرت أملاكه، حرم من العمل، سجن وعذب. دأ حياته النضالية عام 1945 أثناء دراسته في كلية النهضة في القدس* المشاركة في مظاهرات في باب العامود وترك الدراسة عام 1948 ليشارك في مايو 1948 فعاد إى قريته الطيبة والتحق بصفوف الجيش العراقي. بعد سليم الطيبة وقرى المثلث إى الكيان الصهيوني في 7/5/1949، بعد اتفاقية رودس، تم اعتقاله وتعذيبه وكانت هذه بداية رحلاته المتكررة إلى سجون الكيان الصهيوني. لم يجد عملاً فاضطر للعمل في المحاجر لإعالة عائلته. عمل مدرساً لفترات قصيرة متقطعة في عدة قرى بسبب اعتقاله أو فصله، وكان مدرساً من نوع فريد – يدرس السياحة من خلال دروس النحو والصرف. شراك في عام 1956 في تشكيل جبهة للدفاع عن حقوق العرب بالتعاون مع كافة القوى التقدمية سميت “بالجبهة الشعبية” ولكنها انشقت بعد وحدة مصر وسورية عام 1958 لمعارضة الشيوعيين في العراق وسورية ومصر والأردن ولبنان ووقوفهم ضد جمال عبد الناصر، فخرج القوميون منها وباشروا في إنشاء حركة باسم “حركة الأرض” رمزاً لارتباط العربي الفلسطيني بأرضه ووطنه وشارك في التأسيس صالح برانسي، ومنصور كردوش*، وصبري جريس، وحبيب قهوجي، وراشد حسين، وفوزي الأسمر، والياس معمر، ولم ينجح مدداً طويلة ولم يمنعهم ذلك من ممارسة نشاطاتهم وإصدار نشراتهم مما أدى إلى نهوض قومي ملحوظ (رَ: حركة الأرض)، كما تبنوا فيما بعد موقفاً بعدم الموافقة على دخول القوى العربية إلى الكنيست. بعد احتلال القوات الصهيونية فلسطين كلها عام 1967 قام بعدة اتصالات مع مختلف الفئات الفلسطينية وأدى هذا النشاط إلى اعتقاله في عام 1969 وتعذيبه بأقسى وسائل التعذيب، وصدر حكم بسجنه عشر سنوات قضى معظمها في سجن انفرادي، وبعد خروجه عام 1979 فرضت عليه الإقامة الجبرية. استمر في نشاطاته الساسية المختلفة وفي عام 1993 قام بتأسيس مركز إحياء التراث العربي في الطبيبة التابع لجمعية تطوير الثقافة والتعليم في الوسط العربي وأهم أهدافها توثيق الصلة بين 1984، 1985، 1987، ولكن شح الموارد المالية اضطره إلى إغلاق المركز عام 1998 . أشرف على إصدار مجلة كنعان في رام الله* عام 1991. كان له موقف معارض لاتفاقية أوسلو* لاعترافها بإسرائيل، له عدة أبحاث ومؤلفات أهمها “النضال الصامت” أصيب بمرض عضال أدى إلى وفاته في الطيبة.   المراجع:   –   صالح برانسي: النضال الصامت، ثلاثون سنة تحت الاحتلال، تاريخ شفوي أعده وقدم له د. هشام شرابي. (دار الطليعة للطباعة والنشر، بيروت، الطبعة الأولى شباط 1981. –   صبحي سعد الدين غوشه: الشمس من النافذة العالية، وجوه في رحلة السجن والنضال، (مؤسسة الأبحاث العربية – الطبعة الأولى 1981). –         كتاب تأبين صالح برانسي في الطيبة. –         رابطة الكتاب الأردنيين – وقائع حفل تأبين صالح برانسي في عمان 24/8/1999. –         أعداد مجلة كنعان. –         نشرات جمعية إحياء التراث العربية في الطيبة.