جار الله بن محمد بن أبي اللطف الحصكفي

(1090 – 1144هـ) (1680 – 1732م) المعروف بابن أبي اللطف المقدسي. من أسرة بني اللطف في القدس. أديب، فقيه، ولد في القدس*، وتلقى العلوم على شيوخ بلده، ثم صار خطيباً في المسجد الأقصى*، ومدرساً في المدرسة الصلاحية (رَ: الكلية الصلاحية). قدم جار الله دمشق سنة 1132هـ/ 1720م وتولى فيها نيابة الحكم في المحكمة الكبرى. ثم انتقل بعد مدة إلى القدس ورشح ليكون مفتياً للحنفية. (رَ: المذهب الحنفي). ولما سافر إلى دار الخلافة بالآستانة لجلب الفتوى توفي في الطريق.   المراجع : –         محمد خليل المرادي: سلك الدرر في أعيان القرن الثاني عشر، القاهرة 1301هـ. جازر (مدينة-): رَ: الجزر (تل -)