اسماعيل بن ابراهيم بن محمد

(782-852هـ) (1380 – 1448م) ابن شرف المقدسي، الشافعي، عماد الدين، أبو الفداء، فقيه، فرضي، حاسب، متأدب. ولد ابن شرف في بيت المقدس ونشأ فيه. واشتغل بالعلم فحفظ القرآن، وحفظ كتباً كثيرة، وأخذ العلم والحديث عن علماء بلده. ولازم شهاب الدين بن الهائم المتوفي سنة 815هـ/1411م، وقرأ عليه غالب تصانيفه، وانتفع به كثيراً في العلوم الرياضية وغيرها من العلوم. وحصل منه على الإجازة. ووصف السخاوي تلك الإجازة بأنها إجازة حافلة. تفوّق ابن شرف وصار إماماً في الحساب بأنواعه، كما يقول السخاوي. وصار عالماً بعلوم الوقت، والفرائض، والفقه، مبرزاً في النحو، متقدماً في الأصول، واسع الاطلاع في المعقول والمنقول. ووصفه مجير الدين الحنبلي صاحب “الأنس الجليل” فقال: “عين فقهاء الشافعية”. توجه إلى مكة حاجاً. ومن ثم رحل إلى القاهرة في سبيل العلم فأخذ عن علمائها، ومنهم أحمد بن حجر العسقلاني*، وجلال الدين البلقيني، وولي الدين العراقي، وغيرهم. وكان ابن شرف عند قدومه عانى الفقر والبؤس، فكان يبيع البطيخ على باب الجامع الأزهر، وبلغ أمره أحد العلماء فعهد إليه بتعليم أولاده مقابل أجر. عاد ابن شرف إلى بيت المقدس وصار أحد أركان العلم فيه، ودرس العلوم الشرعية، والعلوم اللغوية، والعلوم الرياضية، بالمدرسة الصلاحية في بيت المقدس. وصنف ابن شرف مصنفات كثيرة: ففي الفقه والأصول صنف توضيحاً لكتاب “البهجة الوردية” لزين الدين عمر بن مظفر الوردي المتوفي سنة 749هـ/1347م، في مجلدين. وله مصنف وضعه حول كتاب “التنبيه في فروع الشافعية” للشيخ أبي إسحق إبراهيم بن علي الشيرازي المتوفى سنة 476هـ/1082م. ومنها مختصر كتاب طبقات الشافعية الكبرى لتاج الدين السبكي المتوفى سنة 771هـ. ومختصر لكتاب في الألغاز لجمال الدين عبد الرحيم بن حسن الأسنوي الشافعي المتوفي سنة 772هـ/1370م، وكتاب وضح فيه ألفية شيخه شمس الدين البرماوي في الأصول. وشرح ابن شرف هذا مصنفات شيخه ابن الهائم. ولم يوضح السخاوي أو غيره المصنفات التي شرحها ابن شرف من مصنفات شيخه، وهي كثيرة. وفي أغلب الظن أن ابن شرف عني بمصنفات شيخه في العلوم الرياضية بخاصة. ويؤكد هذا أن من مصنفاته كتاب “اختصار مفتاح ابن الهاثم” في الحساب. ولابن شرف نظم قليل. توفي ابن شرف في بيت المقدس ودفن بمقبرة الساهرة. المراجع: –         السخاوي: الضوء اللامع لأهل القرن التاسع، القاهرة 1353 – 1355هـ. –         السخاوي: التبر المسبوك في ذيل السلوك، القاهرة 1896. –         الشوكاني: البدر الطالع من بعد القرن التاسع، القاهرة 1348هـ. –         السيوطي: نظم العقبان في أعيان الأعيان، نيويورك 1927. –         مجير الدين الحنبلي: الأنس الجليل بتاريخ القدس والخليل، النجف 1968. –         حاجي خليفة: كشف الظنون عن أسامي الكتب والفنون، إستانبول 1941. –         إسماعيل البغدادي: إيضاح المكنون في الذيل على كشف الظنون، إستانبول 1945 – 1947.