عنبتا

بلدة عربية تقع على بعد 9.5 إلى الشرق من طولكرم* على طريق نابلس – طولكرم الرئيسة المعبدة. وتربطها فوق فرعية معبدة بعض القرى المجاورة، مثل كفر اللبد وكفر رمان وبلعة* وبزارية وشويكة* ودير الغصون*. وتتبع عنبتا مزرعتان هما اكتابا ونور شمس. نشأت عنبتا فوق رقعة منبسطة في أقصى الطرف الشرقي من أرض السهل الساحلي* الأوسط، ويتراوح ارتفاعها بين 160 و200 فوق سطح البحر. وتمتد إلى الشرق منها الأقدام الغربية لجبال نابلس*. وهي على الضفة الشمالية لوادي الشعير، الذي ينحدر من مرتفعات نابلس شرقاً في طريقه إلى الغرب عبر السهل الساحلي. وتسير طريق نابلس – طولكرم ومجراه ويعرف باسم وادي نابلس ضد مروره بشمال طولكرم. تتألف عنبتا من بيوت مبنية من الحجر والاسمنت واللبن. ويتخذ مخططها التنظيمي شكلاً طولياً من الشرق إلى الغرب، وتبدو البيوت مجموعات سكنية شمالية وجنوبية، تفصل بينها طريق نابلس – طولكرم، وشرقية غربية  يفصل بينها الشارع الرئيس في البلدة، ويشكل كل حي في البلدة أحد هذه التجمعات السكنية. يدير المجلس البلدي شؤون عنبتا التنظيمية، ويشرف على فتح الشوارع وتعبيدها، وتنظيم المحلات التجارية في السوق التجارية، وتزويد البيوت بالمياه والكهرباء. وفي عنبتا مسجد كبير في الجهة الشمالية الغربية. كما توجد في البلدة مدرستان كبيرتان للبنين والبنات، تشتملان على صفوف المراحل الابتدائية والاعدادية والثانوية جميعها. وفي عنبتا عيادة صحية ومخفر للشرطة. تشرب البلدة من مياه بئر يزيد عمقها على 150م، وقد وزعت مياهها بالأنابيب على البيوت. وتحتوي عنبتا على قبور قديمة وصهاريج منقورة في الصخر وخزان،كما تحيط بها بعض الخرب الأثرية. وقد ازدادت مساحة عنبتا بفعل نموها العمراني من الجنوب الشرقي إلى الشمال الغربي من 84 دونماً في عام 1945 إلى أكثر من 400 دونم في عام 1980. تبلغ مساحة الأراضي التابعة لعنبتا واكتابا 15.445 دونماً، وتزرع في أراضي عنبتا الحبوب والبقول والخضر والأشجار المثمرة. وتشغل أشجار الزيتون أكبر مساحة مخصصة للأشجار المثمرة. وتعتمد الزراعة* على الأمطار، بالإضافة إلى استغلال مياه بعض الآبار* في الري. بلغ عدد سكان عنبتا في عام 1922 بنحو 1.606 نسمات، وازداد عددهم في عام 1931، وفيهم سكان أكتابا ونور شمس المجاورتين، إلى 2.498 نسمة يقيمون في خمسمئة ومسكنين. وقدر عدد سكان عنبتا واكتابا في عام 1945 نحو 3.120 نسمة. وفي عام 1961 بلغ عدد سكان عنبتا وحدها 4.018 نسمة، يقيمون في 709 بيوت. وبلغ عدد سكان عنبتا سنة 1997 نحو 5.453 نسمة. ويعود أكثر هؤلاء السكان بأصولهم إلى الخليل وبعض قرى قضاء نابلس.   المراجع:   –         مصطفى مراد الدباغ: بلادنا فلسطين، ج3، ق2، بيروت 1971. الجهاز المركزي للإحصاء، السلطة الفلسطينية، 1997.