إبراهيم أبو دية

مجاهد فلسطيني، وأحد قادة قوات الجهاد المقدس (رَ: جيش الجهاد المقدس). ولد في قرية صوريف* من قضاء الخليل . بدأ يناضل الاحتلال البريطاني والحركة الصهيونية في سن مبكرة، فقد عمل وهو في الثالثة عشرة من عمره حلقة وصل بين الثوار في منطقتي الخليل والقدس سنة 1932. وفي سنة 1934 انضم إلى قوات الجهاد المقدس، وشارك في معارك الثورة من 1936 – 1939، (رَ: ثورة 1936 – 1939). انضم إلى الحزب العربي الفلسطيني* عقب انتهاء الحرب العالمية الثانية، وعمل مع القائد عبد القادر الحسيني* في جميع الأسلحة ونقلها من مصر إلى فلسطين، وتوزيعها على المجاهدين، تمهيداً لمتابعة الثورة ضد أعداء الشعب الفلسطيني: البريطانيين والصهيونيين . شارك مشاركة فعالة في الكثير من معارك 1947 – 1948: فقد تولى قيادة مجموعة من قوات الجهاد المقدس في معركة القسطل* التي جرت في 7/4/1948، وكانت مجموعة أولى المجموعات التي دخلت قرية القسطل*. وقد أصيب بجراح في هذه المعركة . وفي 1/5/1948 قاد قوات الجهاد المقدس في هجوم على حي القطمون، في مدينة القدس، لاسترداده. لكن القوات البريطانية منعته من تحقيق ذلك (رَ: القطمون، معركة). كان له دور كبير في معارك كفار عصيون* وصوريف، وقد لمع اسمه خلالها. وكانت معركة مستعمرة “رامات راحيل” جنوبي القدس (أيار 1948) آخر معاركه، فقد أصيب أثناءها بجراح أدت إلى شلل في جسمه، ثم نقل إلى بيروت حيث توفي . المرجع : – محمد فائز القصري: حرب فلسطين عام 1948، ج2، دمشق 1962. – إبراهيم بن أحمد بن ناصر الباعوني.