محمد غرس الدين بن أحمد

الخليلي ثم المدني. أديب شاعر فقيه محدث مشارك في بعض العلوم. وأصله من مدينة الخليل* بفلسطين. وقد رحل إلى مصر سنة 1007هـ/1599م ودرس على علمائها. ثم تنقل بين القدس* ومصر وبلاد الروم إلى أن استقر في المدينة المنورة وأسندت إليه فيها الخطابة والامامة وكتاب الفتوى والتدريس في المسجد النبوي. وأجمعت المصادر على أنه “امام كبير ومن حفظة القرآن المجودين”. توفي غرس الدين في المدينة. ومن مصنفاته: “تراجم جماعة من أفاصل بيت المقدس الشريف”، وهو مخطوط محفوظ في المتحف ابريطاني، و”كشف الالتباس عما دار من الأحاديث بين الناس” في الأحاديث الموضوعة، و”القول الفريد في بيان  مراتب التوحيد” نظم مراتب التوحيد لعبد القادر الجيلاني، و”اتحاف أهل الكياسة في علم الفراسة” و”الحق الواجب الناطق بأن المخلوق ليس  عين الخالق” في العقائد. وله قصائد مرتبة على حروف المعجم.   المراجع:   محمد أمين المحبي: خلاصة الأثر في أعيان القرن الحادي عشر، القاهرة 1284هـ. اسماعيل باشا البغدادي: هدية العارفين إلى أسماء المؤلفين وآثار المصنفين، استانبول 1951-1955. اسماعيل باشا البغدادي: ايضاح المكنون في الذيل على كشف الظنون، استانبول 1945-1947.