رامات مجشيميم

في مساء 21/11/1975 قامت مجموعة فدائية مكونة من ثلاثة عناصر من الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين* بتنفيذ عملية الناصر فاقتحمت مستعمرة “رامات مجشيميم” قرب بلدة تل السقي في مرتفعات الجولان* السورية المحتلة واستطاعت السيطرة على المقر المحلي للشبيبة الساحال العسكرية وأسرت اثنين من أفرادها ثم تخلصت منهما بعد ذلك. جرى اشتباك بين الفدائيين والقوات الإسرائيلية استمر حتى فجر اليوم التالي وأدى إلى إصابة عدد من أفراد الجيش الإسرائيلي. وقد تمكن الفدائيون من فتح ثغرة في طرق الحصار الذي فرضته القوات الإسرائيلية حول المنطقة والعودة إلى قواعدهم سالمين. اعترفت السلطات الإسرائيلية بمقتل ثلاثة وجرح اثنين من أفرادها في هذه العملية.   المراجع:   –         الكتاب السنوي للقضية الفلسطينية لعام 1975، بيروت 1978. –         شؤون فلسطينية: العدد 52، كانون الأول 1985، بيروت.