دير نحاس

قرية عربية تقع شمالي غرب مدينة الخليل*. وهي على الجانب الجنوبي لطريق الخليل – بيت جبرين – الفالوجة – المجدل، وتبعد 2.5 كم شرقي بيت جبرين*. وتصلها طرق ممهدة بقرى كدنا* واذنا* والدوايمة* والقبيبة*. نشأت دير نحاس فوق رقعة من الأرض المتموجة التي ترضعها التلال* المنحدرة نحو السهل الساحلي* وتعد من الحضيض الغربية لجبال الخليل*. وقد أقيمت القرية على سفح يرتفع 325م عن سطح البحر وينحدر باتجاه الشمال نحو وادي البلد الغني بنباتاته الطبيعية الذي تمر منه طريق الخليل – بيت جبرين. ويزداد ارتفاع الأرض في الاتجاه الجنوبي الشرقي من دير نحاس ليصل إلى أكثر من 400م عن سطح البحر على مسافة كيلومتر واحد من القرية. تألفت غالبية بيوت القرية من الحجر، واتخذ مخططها شكلاً مستطيلاً، وكان النمو العمراني يمتد نحو الشرق والجنوب الشرقي بحاذاة الطريق المؤدية إلى الخليل. وامتدت بعض المباني أيضاً نحو الشمال منجذبة إلى تلك الطريق. وخلت دير نحاس تقريباً من المرافق والخدمات العامة ولذا اعتمد سكانها على قرية بيت جبرين المجاورة في تعليم أبنائهم وشراء معظم حاجاتهم. وتحتوي دير نحاس على خرب وآثار كثيرة سواء داخلها أو في المنطقة المحيطة بها. ومن هذه الخرب الأثرية الشيخ عشيش والصافية وجبر والفلاح وأم رازق ورسم وأم قطن وأم مالك والسابرة (رَ: الخرب والأماكن الأثرية). تبلغ مساحة أراضي دير نحاس 14.476 دونماً استثمرت في الزراعة*، ولا سيما الحبوب والأشجار المثمرة كالزيتون والعنب. وتنمو في بعض أراضيها الوعرة الأشجار الحرجية والشجيرات والأعشاب الطبيعية التي استغلت لرعي الأغنام والمعز. ازداد عدد سكان دير نحاس من 336 نسمة عام 1922 إلى 600 نسمة عام 1945. وقد اعتمد هؤلاء السكان في معيشتهم على الزراعة والرعي*. وفي عام 1948 احتل اليهود دير نحاس وطردوا سكانها منها ودمروا بيوتهم وأقاموا عام 1955 فوق أراضيها مستعمرة “نحوشا”.   المراجع: –         مصطفى مراد الدباغ: بلادنا فلسطين، ج8، ق2، بيروت 1974.