عسقلان (أكاديمية)

يلاحظ من تصفح كتاب سترابو أن الفيلسوف أنطيوخس العسقلاني* قد أسس عدة مدارس فلسفية، الأولى في مسقط رأسه عسقلان، والثانية في الاسكندرية، والثالثة في اثينا. وكان الهدف منها نشر الأفضل من آراء الأفلاطينيون والرواقيين. وقد قال عنه المؤلف بلوتارك انه “خطيب عبقري”. ومن أشهر تلامذته الخطيب الروماني شيشرون الذي أجله واحترمه كثيراً. وهذا ما شهر مسقط رأسه عسقلان، وأثر كثيراً في الكتابة عنه. أسس أنطيوخس أكاديمية عسقلان، كغيرها، لتكون مركزاً مرموقاً للابداع الفني والأدبي على ضوء الفكر الهليني، الذي دخل إلى غربي آسيا قبل فتوحات الاسكندر المقدوني بقليل، وساعدت السياسة السلوقية أيضاً على ازدهاره، (رَ: السلوقيون).   المراجع:   –         Schmeckel, A.: Die Philosophen der mittleren Stoa, 1892. –          Strake, H.: Der Eklektizismus des Antiochus von Askolon, 1921. –         Strabo, bk. XVI, ch.2, sect. 29.   العسقلاني: رَ: آدم بن عبد الرحمن بن محمد رَ: أحمد بن إبراهيم بن نصر الله رَ: أحمد بن حجر العسقلاني رَ: أنطيوخوس العسقلاني رَ: الحسن بن عبد الصمد رَ: ابن أبي السري العسقلاني رَ: محمد بن أحمد بن عبد الرحمن الملطي رَ: محمد بن الحسن بن قتيبة العسقلاني   عسكر (سهل -): رَ: مخنة (سهل -)