القدح (تل)

ويدعى أيضاً تل قدح الغول أو تل وقاص. ويعتقد أن اسمه الكنعاني حاصور*. ويقع التل في الجليل الأعلى على بعد 14 كم إلى الشمال من بحيرة طبرية* ويرتفع قرابة 40 م عن الحقول المجاورة، وشكله مستطيل تقريباً بمساحة 1.000 X  700م. فهو بذلك واحد من أكبر التلال* الأثرية الفلسطينية. وله مقومات المدينة القديمة بموقعه الاستراتيجي ووجود ينابيع المياه في وادي وقاص جنوبه. وأول من عرف الموقع بأنه حاصور هو بورتر عام 1850م. ويرد ذكر حاصور في المصادر المصرية منذ القرن التاسع عشر أو الثامن عشر قبل الميلاد، وكذلك في سجلات ماري البابلة القديمة (القرن 18 ق.م.). وفي التوراة* عدة إشارات إلى أهمية المدينة القديمة. وقد ركزت الحفريات والدراسات الإسرائيلية على  التعريف التوراتي وعلى أهمية المواقع في العصر الحديدي دون غيره من العصور (رَ: العصور القديمة). بدأت الحفريات الأثرية في الموقع عام 1928 بإشراف جون غارستانغ نيابة عن دائرة الآثار الفلسطينية. ويستنتج من تقارير الحفريات أن أقدم ما في الموقع يعود للعصر البرونزي القديم (حوالي منتصف الألف الثالث قبل الميلاد). ويظهر أن الموقع وجد أكبر اتساع له في العصر البرونزي المتوسط ( القرن 18-17 ق.م.) فقد وجدت قلعة في النصف الغربي محاطة بجدار تحصيني من الطوب على أسس من الحجر، وبداخل السور عدد من المباني العامة منها قصر ومعبد وبيوت كبيرة. ومن أبرز المكتشفات المعبد المعروف بمعهد  المسلة الذي أعيد استعماله في العصر البرونزي الأخير(القرن 14-13 ق.م.)  ففيه مسلة وتمثال لإله القمر ولوحات أخرى من حجر البازلت منحوت على بعضها صور الحيوانات. ورغم ما أصاب المدينة من تدمير وهجران استمرت الحياة فيها في العصر الحديدي. فقد كشف عن أسوار المدينة ومداخلها وبعض بيوتها من القرن التاسع قبل الميلاد. وأكبر المباني فيها بناء مستطيل الشكل يتخلله صفان من الأعمدة. وتشير التقارير إلى أن الموقع هجر بعد القرن الثاني قبل الميلاد.   المراجع:   K.: Erwagungen zum Slelenheiligtum von Hazor, Zeitschrift des Deustchen Palastina Vereins 75, 1959. J.: Joshua – Judges, London 1931. Gray,J.: Hazor,Vetus Testamentum 16,1966 Porter,J.L. : The Giant Cities of Bashan and Syria’s Holy Places.London 1865. Porter, J.L.: A Handbook for Travellers in Syria and Palestine, London   قدرون (وادي -): رَ: النار (وادي -)