عبسان

اسم يطلق على بلدتين متجاورتين هما عبسان الكبيرة التي تقع إلى الشرق من مدينة خان يونس بنحو أربعة كيلومترات، بينما تقع عبسان الصغيرة إلى الشمال الغربي من عبسان الكبيرة، وقد امتد العمران بينهما حتى اتصلتا. أنشأ عبسان منذ أكثر من ألف سنة بنو عبس وهم أحد بطون قبيلة لحم*. وقد أقيمت فوق رقعة منبسطة إلى متموجة في الجنوب الغربي من غزة*، حيث تتقدم تلال النقب نحو السهل الساحلي* الجنوبي. وترتفع بنحو 75م عن سطح البحر. وهي قسمان: عبسان الصغيرة في الشمال، وعبسان الكبيرة في الجنوب. ويأخذ نمو عبسان الصغيرة اتجاهاً شمالياً جنوبياً، في حين يأخذ نمو عبسان الكبيرة اتجاهاً جنوبياً شمالياً واتجاهاً غربياً شرقياً أيضاً. ويتخذ النمو بصفة عامة شكل المحاور محاذياً الطرق المتجهة إلى خان يونس وبئر السبع. بيوتها من اللبن والحجر والاسمنت، وهي متجمعة أحياناً ومبعثرة أحياناً أخرى. وتشرب البلدة من مياه الآبار* المجاورة لها. وإن كانت مياه بعضها مائلة إلى الملوحة. وفي البلدة مقامات لبعض الصالحين، وأراض مرصوفة بالفسيفساء وأعمدة من الرخام. وفيها ثلاثة مساجد وبعض المحلات التجارية والمدارس الابتدائية والإعدادية للبنين وللبنات. وتعتمد عبسان على مدينة خان يونس كمركز خدمات رئيس وكمركز تجاري في المنطقة. كانت مساحتها في أواخر عهد الانتداب نحو 69 دونماً، وتقدر مساحتها أصلاً بأكثر من 300 دونم. بلغت مساحة أراضي عبسان 16.081 دونماً، منها 304 دونمات للطرق، وجميعها ملك لأهلها العرب. وأراضيها الزراعية متوسطة الجودة، وتسود فيها تربة اللوس. وتزرع فيها الحبوب والموز والبطيخ والشمام وبعض الفواكه الأخرى. وقد اشتهرت عبسان منذ عهد الانتداب بجودة بطيخها وشهرته في أسواق فلسطين. وتعتمد الزراعة* على الأمطار التي تهطل بكميات متوسطة، ويستعان في ري بعض البساتين بمياه الآبار المحفورة حول البلدة على عمق يراوح بين 60 و80م. بلغ عدد سكان عبسان في عام 1922 نحو 695 نسمة، وازداد عددهم في عام 1931 إلى 1.144 نسمة، كانوا يقيمون في 186 بيتاً، وفي عام 1945 قدر عدد سكانها بنحو2.230 نسمة، ووصل عددهم إلى 4.099 نسمة في 1963. وبلغ عددهم عام 1979 بنحو 9.000 نسمة وارتفع في عام 1997 إلى 17.322 نسمة. ويعمل السكان في الزراعة والتجارة* والصناعة، إذ تصنع القرية، بالإضافة إلى منتجاتها الزراعية، المنسوجات، وبخاصة البسط وأغطية الرأس والمطرزات. ويعود السكان بأنسابهم إلى قبيلتي بني مسعود وبني عبس من لخم في الجزيرة العربية.   المراجع:   –         مصطفى مراد الدباغ: بلادنا فلسطين، ج1، ق2، بيروت 1966. –         الجهاز المركزي للإحصاء، السلطة الوطنية الفلسطينية، 1997.