بِعْلِين

قرية عربية تقع في أقصى الشمال الشرقي من قضاء غزة. وتبعد مسافة 51كم تقريباً إلى الشمال الشرقي من مدينة غزة* ويرجح أن بعلين تحريف لكلمة “بعليم” جمع “بعل” أحد آلهة الكنعانيين. قامت بعلين على بقعة قرية “بعلوت” الكنعانية التي ترتفع 150م عن سطح البحر في منطقة ذات أراض متموجة هي في الحقيقة الأقدام الغربية لجبال الخليل*. وقد فرضت عليها طبيعة الأرض الجبلية وقلة الطرق نوعاً من العزلة. يكفي نصيبها من الأمطار لنمو مراع طبيعية غنية، وقيام زراعة ناجحة، لأنها في موضع يواجه الرياح المطيرة. كانت بعلين تتألف من عدد قليل من البيوت المبنية باللبن والحجر معاً. لذا كانت مساحتها صغيرة لا تتجاوز 6 دونمات. وهي قرية ذات مخطط عشوائي، ويتجمع فيها نحو 50 بيتاً في شكل اندماجي، وتتخللها بعض الأزقة الضيقة المتعرجة. وكان في القرية بئران يراوح عمقهما بين 40 و55م، ويعتمد عليهما الأهالي في الحصول على مياه الشرب. واشتملت بعلين على مدرسة ابتدائية أسست منذ عام 1937، وفيها أيضاً بعض الدكاكين. بلغت مساحة الأراضي التابعة نحو 8.036 دونماً منها 154 دونماً للطرق والأودية، وقد امتلك اليهود منها 294 دونماً. استغلت هذه الأراضي في زراعة الحبوب والأشجار المثمرة كالتين والعنب واللوز وغيرها. وتسود الزراعة* البعلية المعتمدة على مياه الأمطار. وقد استغل قسم من أراضي القرية في رعي المواشي، وبخاصة الأغنام والمعز، وكان السكان يشتغلون ببعض الصناعات المنزلية الخفيفة كمنتجات الألبان والصوف والشعر. تطور نمو سكان بعلين من 101 نسمة عام 1922 إلى 127 نسمة عام 1931. وكان سكانها آنذاك يقيمون في 32 بيتاً. وقدر عدد سكان بعلين في عام 1945 بنحو 180 نسمة، وفي عام 1948 تعرضت بعلين للعدوان الصهيوني، وطرد سكانها منها، وتم تدميرها. المراجع: –         مصطفى مراد الدباغ: بلادنا فلسطين، ج1، ق2، بيروت 1966.