سعيد صبري

ولد في قلقيلية *، وتعلم في مدرستها، ثم التحق بالأزهر في القاهرة وتخرج في عام 1928، عمل في التدريس والقضاء الشرعي، في عدد مدن فلسطين وفي الأردن بعد انضمام الضفة الغربية إلى الأردن. كان عضوا في الهيئة العلمية الإسلامية في القدس*، وكان آخر من وقف خطئياً على منبر صلاح الدين قبل حريق المسجد الأقصى* عام 1969. أسهم في تشكيل الهيئة الإسلامية العليا* عام 1967 للإشراف على الأوقاف والمحاكم الشرعية في الضفة الغربية. كان عضوا في مجلس الأوقاف والشؤون الإسلامية، وفي اللجنة التنفيذية لإعمار المسجد الأقصى، كما شارك في تأسيس عدد من الجمعيات والمعاهد الإسلامية في عدد من المدن في فلسطين والأردن.   المراجع: –         سعد الدين العلمي: وثائق الهيئة الإسلامية العليا 1967 – 1984، دار الطباعة العربية، القدس. –         عكرمة صبري: فقيد الأمة الشيخ سعيد صبري، مطبعة دار الأيتام الإسلامية، القدس ،1974.