القلط (وادي)

ويعرف بالقلت والكلت أيضاً. وهو واحد من الروافد الغربية لنهر الأردن*، وآخر أهم هذه الروافد قبل وصول مياه نهر الأردن إلى البحر الميت*. ويحمل وادي القلط مياه الأمطار وعيون السفوح الشرقية لجبال القدس* والبيرة*. ويمكن تسميته وادي أريحا لمروره في القسم الجنوبي منها. يتشكل الوادي من اجتماع واديين هما وادي السوينيت (أو الصوينيت) ووادي فارة. وكلاهما يجمع سيول المرتفعات الجبلية الواقعة بين مدينتي القدس* والبيرة* ومياه ينابيعها. وتبدأ المجاري العليا لوادي السوينيت من ارتفاع 830م عن سطح البحر شمالي شرق وشرق مدينة البيرة، ومن السفوح الشمالية لجبل قرفيص (894م). ويعرف بوادي شيبان الذي يتلقى مياه وادي العين القادمة من الظاهر الشرقي للبيرة ومياه وادي النطوف الواقع شرقي مطار القدس حيث يعرف بوادي السوينيت بعد أن يرفده واد شمالي قادم من منطقة دير دبوان*. ويتجه وادي السوينيت نحو الجنوب الشرقي شاقاً طريقه في مناطق جبلية ذات صخور قاسية. ويكون مقطعه العرضي على العموم عميقاً ضيقاً، وانحداره شديداً غنياً بالسقطات. وبعد أن يقطع مسافة 22 كم عن جبل قرفيص يلتقي بوادي فارة ارتفاع 1225 م عن سطح البحر. أما وادي فارة فتتشكل بداياته شمالي مدينة القدس بالقرب من قرية شعفاط على ارتفاع حوالي 750م. ومنها يتجه نحو الشمال الشرقي بالقرب من قرية عناتا ليتخذ بعدها محوراً شرقياً – غربياً عاماً تكثر فيه التعرجات والأكواع المتعمقة ضمن الصخور* القاسية على شكل خوانق وفجوج إلى أن يلتقي بوادي السوينيت عند النقطة المذكورة سابقاً والواقعة غربي عين الفوار بمسافة 1.4كم. ويكون وادي فارة قد قطع 13 كم بدءا من شعفاط. وهكذا فان وادي السوينيت أكبر وأطول من وادي فارة. وهو الذي يشكل عمليا المجرى الأعلى لوادي القلط. وما وادي فارة إلا الرافد اليميني له. يستمر وادي القلط ضمن التضاريس التلية المخددة للسفوح الشرقية لجبال القدس لينتهي في سهل الغور، ومنه في نهر الأردن عند نقطة تقع شمالي مصبه في البحر الميت بمسافة 6.5كم (خط مستقيم) جنوبي موقع المغطس. وهكذا يكون قد قطع مسافة قدرها 47 كم بين جبل قرفيص ومصبه. ويجري الوادي الأدنى مسافة 12 كم في أرض غور الأردن السهلية ويخترق مدينة أريحا* وبساتينها الواقعة دون مستوى سطح البحر بأكثر من 250-320م. وأما نقطة رفده لنهر الأردن فتقع دون مستوى سطح البحر بمقدار 388م. وتبعد نقطة ارتفاع الصفر عن المصب مسافة 19 كم. وهناك تنبثق مياه عين القلط التي نسب إليها الوادي. اذا استثني المجرى الأدنى حيث الأرض سهلية والانحدار ضعيف جداً فإن الانحدار العام لوادي القلط من بداياته قرب جبل قر فيص إلى خروجه من الأراضي الجبلية – التلية ودخوله السهل الغوري بعد قطع مسافة 35 كم عند انخفاض 200م تقريباً دون مستوى سطح البحر هو في حدود 1: 35 وهو انحدار شديد يدل على أن العمل الحتي المسائي الرأسي هو السائد في هذا الوادي السيلي. ووما يؤكد ذلك تعمق الوادي ضمن صخور السيسنوني والباليوسين المؤلفة من الجوار بالدرجة الأولى مع الكلس والاندساسات الصوانية والحرفي في الصخور الأقدم العائدة للسينوماني التوروني والمؤلفة من الحجر الكلسي والدولوميت، وهي الصخور السائدة في منطقة المجاري العليا لكتل من وادي السوينيت ووادي فارة. وأما المجرى الأدنى الذي يبدأ عملياً عند أقدام جبال القدس المطلة على غور الأردن* فيسير في صخور طرية لحقية – سيلية الأصل، أو من أصل بحيري يرجع إلى توضعات بحيرة اللسان القديمة، وكلها عائدة للحقبة الرابعة الجيولوجية. ومما تجدر الإشارة إليه أن وادي القلط يقطع خط الصدع السوري الافريقي عند أقدام جبال القدس وتماسها مع أرض الغور. مياه الوادي من مصدرين، الأول والأهم الأمطار ذات النموذج المتوسطي التي تصل في المرتفعات إلى قرابة 700 مم سنوياً وتنخفض إلى 100 مم عند مصب الوادي في نهر الأردن، والمصدر الثاني هو العيون والينابيع المغذية للوادي، وأهمها ينابيع القلط وفارة والفوار. ولكن كمية مياه العيون غير كافية لاستمرار جريان المياه على مدار السنة. ويقدر التصريف السنوي لمياه الوادي بنحو 3 ملايين م3. تنتشر على جوانب الوادي وفي حوضه آثار قديمة ومغاور وكتابات يونانية وأقنية وأنفاق وبقايا جسور وطواحين وأديرة ورسوم وطرق مرصوفة قديمة تدل كلها على اعمار سابق قديم لحوض وادي القلط. والمجاري العليا للوادي مأهولة بالسكان وعامرة بالمزارع والحقول والقرى التي منها قرى شرقي البيرة – ورام الله*، وقرى شمال شرقي القدس وضواحيها. وتنخفض كثافة السكان في المجرى الأوسط الجبلي الوعر من الوادي حيث لا توجد سوى الخرائب ومضارب عرب أبو نصير شماله وعرب الحتيمات جنوبه. ولكن النشاط الاقتصادي والعمران يطبعان المجرى الأدنى بطابعهما الواضح إذ تقوم مدينة أريحا وبساتينها وحقولها حول الوادي ويقوم مخيم عقبة جبر إلى الجنوب الغربي منها.   المراجع:   مصطفى مراد الدباغ: بلادنا فلسطين، ج8، ق2، بيروت 1974.   قلعة: رَ: القلاع والأبراج   القلعة (مئذنة -): رَ: القدس (المباني الأثرية والتاريخية في – )   قلعة القدس (جامع -): رَ: القدس (المباني الأثرية والتاريخية في -)   القلقشندي: رَ: عبد الله بن محمد بن اسماعيل القلقشندي   القلقيلي: رَ: محمد بن أحمد بن ابراهيم بن مفلح