جورجي حبيب حنانيا

من أوائل المحررين وأصحاب المطابع في فلسطين. ولد في يافا* وتلقى تعليمه الابتدائي في مدرسة المطران. وكان من رواد الأندية الثقافية ومن المؤيدين لزوال الحكم العثماني. أسس مطبعته وطنية خاصة في القدس سنة 1894 وكانت حروفها بالإنكليزية والفرنسية (رَ:الطباعة). واستقدم حروفاً عربية بالرغم من معارضة السلطة التي لم تشجع النشر باللغة العربية، واستطاع أن يطبع خلسة 38 كتاباً باللغة العربية. وطبعت الحكومة في مطبعته الجريدة الرسمية بين 1903 – 1908 وتضرر مادياً بسبب احجام الناس عن مطبعته الخاضعة للرقابة. أصدر جريدة القدس سنة 1908 وكانت من بين أوائل الصحف الأدبية الاجتماعية الإخبارية. وكانت تصدر مرتين في الأسبوع (رَ: الصحافة). كان حنانيا من الرواد الذين فكروا بإصدار جريدة وطنية باللغة العربية سنة 1899. طالباً الترخيص لها منذ ذلك التاريخ. وكان هدفه من إصدار جريدته نشر الآداب والثقافة والسياسة الوطنية باللغة العربية. واهتم بشكل خاص بأخبار القدس* وبيت لحم* وبيت جالا*. وكانت جريدة القدس ترسل لأبناء الجالية العربية في المهجر للاطلاع على أخبار الوطن. عمل معه بالتحرير خليل السكاكيني*. ومن أبرز أدباء تلك الفترة الذين ساهموا بنشر انتاجهم الأدبي في جريدته محمد إسعاف النشاشيبي* والشيخ علي الريماوي. استمر حانيا حتى مطلع الحرب العالمية الأولى في إصدار جريدته معتبراً إياها رسالة وطنية لا عملاً تجارياً. واضطر لترك القدس إلى الإسكندرية بسبب الضيق المالي الذي حل به، وبعت مطبعته بالمزاد العلني من قبل بنك فلسطين الألماني الذي كانت مرهونة لديه. المراجع:   –         محمد صالحة: تاريخ الصحافة العربية، نشأتها وتطويرها، عمان 1966. –         يوسف خيري: الصحافة العربية في فلسطين (1876 – 1948)، بيروت 1976. –         La Presse en Palestine. Revue du Monde Musulman VI 1908 et XII 1910.