برفيلية

قرية عربية تقع في الجنوب الشرقي لمدينة الرملة*. وتبعد إلى الشمال الشرقي من طريق رام الله – الرملة مسافة 7 كم تقريباً، ويربطها بالطرق درب ضيق. وتربطها دروب أخرى بالقرى المجاورة مثل عنابة* والقباب* والكنيسة* وسلبيت* وبيت شنّة* وشلتة* والبرج* وبيرمعين*. نشأت برفيلية فوق رقعة متموجة إلى منبسطة في الطرف الشرقي للسهل الساحلي* الأوسط، بالقرب من الأقدام الغربية لمرتفعات رام الله. وترتفع القرية نحو 230 م عن سطح البحر. وقامت بيوتها المبني معظمها باللبن متلاصقة بعضها مع بعض في مخطط مستطبل الشكل. وتفصل بينها شوارع ضيقة تؤدي إلى الدروب الخارجية. واشتملت برفيلية على بعض الدكاكين وعلى مسجد في وسط القرية، بالإضافة إلى مدرستها الابتدائية التي تأسست عام 1946. وتوجد فيها آثار الصهاريج مياه. وإلى الشرق من القرية آثار معاصر منقورة في الصخر مما يدل على شهرة القرية بإنتاج الزيتون وزيته منذ القديم. وقد اتجه نمو برفيلية العمراني في أواخر الانتداب نحو الجنوب الغربي في محور محاذ لدرب عنابة، ووصلت مساحتها إلى 17 دونماً. مساحة أراضي برقيلية 7.134 دونماً منها 4 دونمات للطرق والأودية، وجمعيعها ملك لأهلها العرب. وتزرع في معظم الأراضي المحيطة بالقرية الأشجار المثمرة كالزيتون والليمون والعنب والتين. وقد غرست مساحة 191 دونماً بأشجار الزيتون التي تعطي محصولاً جيداً. وتزرع الحبوب والخضر الشتوية والصيفية أيضاً، ومعظمها يعتمد على مياه الأمطار الشتوية التي تهطل بكميات كافية للزراعة. نما عدد سكان برفيلية بين عامي 1922 و1931 من 421 نسمة إلى 544 نسمة كانوا يقيمون في 132 بيتاً، وقدر عدد السكان في عام 1945 بنحو 730 نسمة. وفي عام 1948 احتل اليهود برفيلية، وطردوا سكانها منها، ودمروها. المراجع: –         مصطفى مراد الدباغ: بلادنا فلسطين، ج4 ق2، بيروت 1972.