ناصر جرجس عيسى

ولد في قرية الرامة وكان أبوه مختارها. أتم ناصر الدراسة الابتدائية بتفوق في مدرسة القرية التي كانت تابعة للجمعية الامبراطورية الروسية فأهله ذلك لاتمام علومه في دار المعلمين الروسية في الناصرة. وكان من زملائه في هذه الدار الشاعر المهجري نسيب عريضة والشاعر عبد المسيح حداد والأديب المعروف ميخائيل نعيمة. تخرج في دار المعلمين الروسية معلماً عام 1906. وبرع في تدريس اللغة العربية وآدابها، وتنقل في مدارس لبنان منذ أن تخرج إلى عام 1917، ثم عاد إلى فلسطين وعين معلماً في مدارسها الرسمية حتى كانت نكبة 1948 فلجأ إلى بلدة جزين في لبنان. وفي عام 1949 عين أستاذاً للأدب العربي في ثانويات العراق فبقي فيه حتى 1958. وعاد بعدئذ إلى بلدة كوسبا في لبنان وتوفي فيها سنة 1965. نظم ناصر عيسى الشعر ورويت له قصائد وطنية ومعارضات لبعض شعراء زمانه أودعها ديوانه المخطوط: صفحات مطوية. ويقال انه اضطر إلى إحراق جميع القصائد التي كان قد نظمها وهو في كوسبا قبل عام 1918 لأنها تندد بنظام الأتراك وتمجد القومية العربية. فقد خشي بطش السلطة التي كانت تزعم أنه ذو صلة مستمرة بالروس.   المرجع: يعقوب العودات: من أعلام الفكر والأدب في فلسطين، عمان 1976.   الناصر داود: رَ: العصر الأيوبي